ما تفسير و ظن داوود أنا فتناه

على أيّة حال، فالظاهر أنّ طرفي الخصام إقتنعا بكلام داود (ع) وغادرا المكان. قصة داود مفادها أن المؤمن يتقن عمله وكأن الله عز وجل لا يقبل نوافله قبل إتقان ، بقدر معرفتنا بالله عز وجل نقدس الهبة التي وهبنا الله إياها ، كلما كثرت إنابتك إلى الله علا مقامك عند الله ، سيدنا سليمان شغله العمل الصالح

2022-12-09
    امتلأ الحوض وقال ق ط ن ي
  1. تفسير الآية (41-48) من سورة ص